الرئيسية اقتصاد “بنك المغرب يحذر من تداعيات قرار تخفيض المدة الدنيا للاستفادة من المعاشات في القطاع الخاص”

“بنك المغرب يحذر من تداعيات قرار تخفيض المدة الدنيا للاستفادة من المعاشات في القطاع الخاص”

كتبه كتب في 3 يوليوز 2024 - 17:16

ميديا-34.

انتقد بنك المغرب قرار تخفيض المدة الدنيا للاستفادة من المعاشات في القطاع الخاص، محذرا من مغبة نفاذ احتياطيات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي. وأوضح البنك أن هذا القرار قد يؤدي إلى مشاكل مالية مشابهة لتلك التي يعاني منها حاليا كل من الصندوق المغربي للتقاعد – نظام المعاشات المدنية، والنظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد.

في تقريرها المتعلق بالاستقرار المالي، خلصت لجنة التنسيق والرقابة على المخاطر الشمولية التابعة لبنك المغرب، إلى أن تخفيض المدة الدنيا للاشتراك التي تعطي الحق في المعاش من 3240 إلى 1320 يوما سيؤدي إلى تقريب ظهور عجز عام في النظام ونفاذ احتياطياته خلال بضع سنوات فقط.

من جهتها، طالبت اللجنة التابعة لبنك المغرب بضرورة التعجيل بتنفيذ الإصلاح النظامي لهذا القطاع، من خلال وضع قطبين: أحدهما عمومي والآخر خاص. وتم تحديد توجيهاتهما الاستراتيجية في الاتفاق المبرم في إطار الحوار الاجتماعي.

وفي الوقت ذاته، تعاني الأنظمة الرئيسية للتقاعد في القطاع العام من صعوبات حقيقية، سواء تعلق الأمر بالصندوق المغربي للتقاعد – نظام المعاشات المدنية أو بالنظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد.

وأشارت اللجنة إلى أن القرارات الأخيرة المتعلقة برفع الأجور، في إطار الحوار الاجتماعي في 29 أبريل 2024، لن تسهم إلا في تأجيل طفيف لأفق نفاذ هذه الصناديق، ما يؤكد الحاجة الملحة إلى الإصلاحات الجذرية لضمان استدامة هذه الأنظمة.
م.النوري.

مشاركة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *