الرئيسية الشأن الديني “تكريم السيد عبدالقادر حموش بجائزة أفضل كتاب قرآني ..تعزيز القيم الروحية في المجتمع المغربي”

“تكريم السيد عبدالقادر حموش بجائزة أفضل كتاب قرآني ..تعزيز القيم الروحية في المجتمع المغربي”

كتبه كتب في 7 أبريل 2024 - 13:17

م.النوري

في ليلة مباركة تزامنت مع ليلة القدر، احتفى المغرب بتكريم أحد أبرز فقهائه، السي عبدالقادر حموش، الملقب بـ “رضا”. في حفل روحاني بهيج، تم منح “رضا” جائزة أفضل كتاب قرآني في فئة المردودية، تقديرًا لجهوده المتميزة في تعليم وترويج القرآن الكريم."تكريم السيد عبدالقادر حموش بجائزة أفضل كتاب قرآني: تعزيز القيم الروحية في المجتمع المغربي"

الجائزة التي قُدمت من يد أمير المؤمنين، الملك محمد السادس، لم تكن مجرد تكريم لشخصية “رضا” الفذة، بل كانت أيضًا تأكيدًا على القيمة العظيمة التي يحظى بها العلم والعلماء في المجتمع المغربي. وقد أقيم الحفل في مساء يوم السبت، مضيفًا إلى الأجواء المباركة لليلة القدر بُعدًا ثقافيًا وروحيًا متميزًا.

“رضا”، الذي ينحدر من دوار بن رحمون بجماعة الغنادرة، عُرف بتفانيه في خدمة القرآن الكريم وتعليمه لأجيال متعاقبة. وقد أثمرت جهوده في تخريج العديد من الطلاب الذين أصبحوا حملة للقرآن، مشيدين بالأثر العميق الذي تركه “رضا” في حياتهم الروحية والعلمية."تكريم السيد عبدالقادر حموش بجائزة أفضل كتاب قرآني: تعزيز القيم الروحية في المجتمع المغربي"

هذا التكريم يأتي ليس فقط كاعتراف بالإنجازات الفردية لـ “رضا”، بل كتأكيد على الدور الحيوي الذي يلعبه العلماء في تنمية المجتمعات وتعزيز القيم الروحية والأخلاقية. ومن خلال هذه الجائزة، يُعلي المغرب من شأن العلم ويُكرم أولئك الذين يسهمون في رفعة الأمة وتقدمها.

في ختام الحفل، أعرب “رضا” عن بالغ شكره وامتنانه لهذا التكريم، مؤكدًا على أن هذه الجائزة تُعد حافزًا له لمواصلة مسيرته في خدمة القرآن الكريم وتعليمه، ولترسيخ قيم العلم والمعرفة في قلوب الشباب المغربي.

مشاركة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *