الرئيسية أحداث أمنية “تنغير/قلعة مكونة…فضيحة التزوير ..تستطيع السلطات المحلية تقف على قدم وساق بجانب الضحية؟”

“تنغير/قلعة مكونة…فضيحة التزوير ..تستطيع السلطات المحلية تقف على قدم وساق بجانب الضحية؟”

كتبه كتب في 15 فبراير 2024 - 21:36

م.النوري

شكاية مقدمة إلى النيابة العامة بورزازات والسلطات الاقليمية بتنغير تكشف عن تورط سائق سيارة أجرة بقلعة مكونة في تزوير عقد نموذجي لاستغلال رخصة سيارة أجرة تخص سيدة أرملة تسكن بحي بوكافر بتنغير.

وبحسب مصادر مطلعة ، فإن المتورطين في التزوير استعانوا بموظف ببلدية تنغير لنسخ هذه الوثيقة المزورة.

وأضافت المصادر أن المشتكية (ف ،ي) حفظت نسخة من هذه المخالفات وقدمتها إلى مفوضية الشرطة بتنغير ، وتم عرض المتهمين على وكيل الملك والحكم عليهم بأربعة أشهر مع وقف التنفيذ وغرامة ألف درهم وتعويض المشتكية بمبلغ 15 ألف درهم.

وأبدى المواطنون استغرابهم من أن أمناء ورؤساء جمعيات النقل ببومالن دادس وقلعة مكونة سينظمون غدا الجمعة وقفة تضامنية مع مستغل الرخصة رقم 80 (إنطلاقة بومالن دادس) الذي اتهم بتزوير العقد النموذجي مستغلا جهل المشتكية.

ومنذ إصدار البيان التضامني من طرف أمناء ورؤساء جمعيات النقل أمس ، تعاطف عدد من المواطنين بإقليم تنغير مع الأرملة التي كانت ضحية السائق الذي يستغل هذه الرخصة (80).

وطالب المواطنون السلطات المحلية بالوقوف إلى جانب هذه الأرملة ومنع هذه الوقفة الاحتجاجية (المهزلة) التي ستقام أمام دائرتي بومالن دادس وقلعة مكونة غدا الجمعة في التاسعة صباحا.

مشاركة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *