الرئيسية أحداث أمنية “الرباط ..تحقيق أمني،إحالة 4 أشخاص للنيابة بسبب انتشار تسجيلات صوتية مثيرة للجدل”

“الرباط ..تحقيق أمني،إحالة 4 أشخاص للنيابة بسبب انتشار تسجيلات صوتية مثيرة للجدل”

كتبه كتب في 19 يناير 2024 - 16:33

م.النوري

أفاد بيان الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط أنه تم إحالة 4 أشخاص على النيابة العامة ، يوم الخميس الماضي 18 يناير الحالي ، بعد الانتهاء من تحقيق أمني بسبب انتشار بعض التسجيلات الصوتية عبر تطبيقات المراسلة الفورية وكذلك بعض وسائل التواصل الاجتماعي ، تدعي تورط ابن مسؤول قضائي في أفعال تتعلق بجذب فتيات إلى منزله ، بضواحي الخميسات ، وتصويرهن في أفعال جنسية غير طبيعية مع حيوان مقابل أموال. وأوضح البيان الصادر مساء ذلك اليوم ، أن النيابة العامة المختصة أمرت مصالح الشرطة القضائية بإجراء تحقيق أولي حول هذه الحوادث ، حيث أظهرت نتائج الأبحاث التي تم إنجازها أن صاحب المنزل هو مواطن يعمل ويسكن في دولة أوروبية حيث يتواجد حاليا بالوطن ، وليس ابن أي مسؤول قضائي أو له صلة به. وتابع أن الموقوفين الأربعة من بينهم امرأتان مشتبه فيهما بنشر وبث التسجيلات الصوتية استنادا إلى ما يتداوله بعض الناس في المدينة بحسب زعمهما دون تحديد هويتهما أو موقعهما ، وأنهما شاركتا هذه التسجيلات الصوتية مع نساء أخريات ، وأن كل واحدة منهن كانت تنشرها بطريقتها الخاصة عن طريق اختراع معلومات إضافية ، وأن واحدة منهن ، من بين من شاركتا معهن التسجيلات الصوتية ، هي التي أضافت حادثة ممارسة الجنس مع حيوان كما خلص التحقيق الأولي إلى أنهما ادعتا عبر هذه التسجيلات وقوع جرائم وهمية تنطوي على أفعال جنسية غير طبيعية مع حيوان ، دون الكشف عن أي دليل يثبت ذلك ، مما يشتبه في أن ما جاء في التسجيلات الصوتية المذكورة هو معلومات مزيفة."الرباط ..تحقيق أمني،إحالة 4 أشخاص للنيابة بسبب انتشار تسجيلات صوتية مثيرة للجدل"

وأشار البيان إلى أن نشر صور بعض النساء مرفقة بالتسجيلات الصوتية يشتبه في أنه ناجم عن وجود خلافات بين المشتبه فيهما المذكورتين وبين أصحاب تلك الصور. وأضاف أن أحد الرجلين اللذين تم إحالتهما يربطه بمالك المنزل صداقة ، بينما الآخر سائق سيارة أجرة ، ويشتبه في أنهما كانا يحضران بعض النساء إلى منزله بهدف الفجور دون ربطها بحيوان على عكس ما زعم في التسجيلات الصوتية. واستنادا إلى المعلومات المذكورة ، قدمت النيابة العامة المعنية طلبا إلى قاضي التحقيق لإجراء تحقيق تمهيدي في مواجهة الأشخاص الأربعة للاشتباه في ارتكابهم للأفعال التالية:

“إبلاغ السلطات العامة عن جريمة على الرغم من معرفتهم بعدم وقوعها ، تقديم أدلة كاذبة تتعلق بجريمة وهمية وتوزيع ادعاءات وحوادث كاذبة وصور أشخاص دون موافقتهم بهدف الإضرار بحياتهم الشخصية والتشهير ، بالنسبة للنساء ، و “جلب أشخاص للدعارة والتحريض على البغاء” ، بالنسبة للرجال. وبعد استجوابهم أوليا ، أمر قاضي التحقيق بسجنهم في انتظار استكمال إجراءات التحقيق. أكد البيان أن الأبحاث الأمنية مستمرة بهدف القبض على بقية المشتبه في تورطهم في أي فعل ينتهك القانون مرتبط بهذه الحادثة ، وأنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة بعد انتهاء الأبحاث.

مشاركة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *