الرئيسية أحداث أمنية “كاميرات فيلا الناصيري مفتاح لكشف فضائح وتورطات ..ملف “إسكوبار الصحراء””

“كاميرات فيلا الناصيري مفتاح لكشف فضائح وتورطات ..ملف “إسكوبار الصحراء””

كتبه كتب في 3 يناير 2024 - 16:25

م.النوري

فيلا سعيد الناصيري، رئيس نادي الوداد البيضاوي السابق، تتسبب في تفجير فضائح “إسكوبار الصحراء”، حيث توثق كاميرات المراقبة بداخلها أوضاعًا مثيرة وتكشف عن تورط مسؤولين بارزين وشخصيات نافذة في ملفات محملة برائحة الفساد.
وفي سياق التحقيقات، تكشف مصادر إعلامية أن الناصيري قام بتثبيت كاميرات مراقبة داخل فيلته، والتي من المرجح أن تكون أدلة على تورط شخصيات مشهورة في أعمال مشبوهة. تفضح “كاميرات الناصيري” سياسيين بارزين وشخصيات كبيرة، حيث يُظهرون في مواقف مثيرة تم رصدها بعدسة الكاميرا داخل الفيلا.
يظل ملف “إسكوبار الصحراء” محور اهتمام الرأي العام في المغرب، حيث تتعلق التهم المرتبطة به بالفساد وتبييض الأموال والاتجار بالمخدرات. تتسارع الدعوات لتوسيع نطاق التحقيقات للكشف عن جميع المتورطين في هذا الملف، الذي فتح القضاء المغربي تحقيقات حياله منذ نهاية عام 2023. التحقيقات لا تزال جارية، وسط ترقب ومتابعة الرأي العام نتائجها بفارغ الصبر.

مشاركة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *