الرئيسية أخبار وطنية اختتام الدورة الرابعة لقمة المؤثرين عالميا في تغازوت باي

اختتام الدورة الرابعة لقمة المؤثرين عالميا في تغازوت باي

كتبه كتب في 10 دجنبر 2023 - 14:43

 

اختتمت يوم أمس السبت 9 دجنبر، بأحد الفنادق المصنفة بتغازوت باي، فعاليات قمة الموثرين العالميين، المنظمة من طرف وكالة براند فاكتوري، المتخصصة في مجال الاتصال الرقمي والمؤثرين، بشراكة مع مجلس جهة سوس ماسة والمجلس الجهوي للسياحة بأكادير.

وقد تميزت القمة، المنظمة تحت شعار ” التأثير الرقمي والقوة الناعمة (Digital influence and soft power: libérez le pouvoir d’assurance !)” بحضور عبد الحق الشحلي، رئيس الجمعية الجهوية للصناعة الفندقية بجهة سوس ماسة، وصلاح الدين بنحمان، رئيس المجلس الجهوي للسياحة بأكادير، ونوال الحوتي مديرة وكالة براند فاكتوري.

وشهدت القمة مشاركة 300 من المؤثرين من جميع الفئات ومستخدمي اليوتيوب والمدونين ومهنيي المجال الرقمي والعلامات التجارية ووسائل الإعلام، إلى جانب مشاركة أبرز المؤثرين المغاربة في مجالات الاقتصاد والرياضة والفن والثقافة والجمال والأزياء ونمط الحياة.

وعرفت “قمة 30 مليون متابع”، على مدى يومين، تنظيم عدة ورشات تفاعلية متواصلة، نقل فيها صناع محتوى عالميون خبراتهم ومعارفهم للمؤثرين الجدد والعاملين في قطاع الصناعات الإبداعية.

وقد استهدفت هذه القمة مخاطبة أكثر من 30 مليون شخص حول العالم، من خلال استضافة نخبة من أهم وأكبر المؤثرين وصناع المحتوى المغاربة والأجانب، أفرادا ومؤسسات، على كافة منصات التواصل الاجتماعي لمناقشة كيفية مساهمة الإعلام الجديد كقطاع إبداعي في دعم اقتصادات الدول وخطط الوصول لأهداف التنمية الشاملة والمستدامة.

وركزت القمة على رسم ملامح مستقبل صناعة المحتوى الرقمي والإعلام الجديد في العالم، من خلال نقل المعارف وتوسيع الشراكات وفرص التعاون بين المؤثرين وشركات إنتاج المحتوى ومنصات التواصل الاجتماعي المختلفة.

وعرفت القمة عددا من الجلسات والحوارات حول الأدوات والمفردات التي تجعل من صناع المحتوى الجدد مؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي.

كما رسمت الحوارات التي شهدها الحدث خارطة صناعة محتوى هادف ومستدام، وسلطت الضوء على سبل الحصول على المهارات المطلوبة لضمان الاستمرارية في العمل عبر مواقع ومنصات التواصل الاجتماعي المختلفة، فضلا عن إبراز الأساليب والأدوات اللازمة لصناعة المحتوى الناجح والمؤثر الذي يرفع من مستوى التأثير الإيجابي للمنصات الرقمية، والإسهام في التعريف بالتجارب الملهمة في مختلف المجالات.

وناقش مختلف المتحدثين، على مدى يومين، أحدث التطورات في المجال الرقمي من خلال ندوات وورشات عمل، من خلال العديد من المواضيع مثل “النماذج الجديدة لقيادة التأثير”، و”التأثير، بين إدارة السمعة الإلكترونية والشهرة”، و”تسويق التأثير في المغرب”.

مشاركة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *