الرئيسية صحة “أزمة صحية تخيم على مدينة خنيفرة ،رسالة استنكار صوب وزارة الصحة والحماية الاجتماعية”

“أزمة صحية تخيم على مدينة خنيفرة ،رسالة استنكار صوب وزارة الصحة والحماية الاجتماعية”

كتبه كتب في 27 نونبر 2023 - 11:49

محمد النوري/ميديا34

خنيفرة.

تنبض مدينة خنيفرة بالحياة والنشاط ،إلا أن ظلاً ظليلاً من القلق يلوح في سماء الرعاية الصحية بذات المدينة،ففي رسالة مؤثرة ومهمة، وجه عدد من سكان المدينة ومنظمات المجتمع المدني نداءً إلى وزير الصحة والحماية الاجتماعية السيد خال اين الطالب، معبرين عن استياءهم من تدهور الخدمات الصحية في المستشفى الإقليمي بخنيفرة.

“أزمة صحية تخيم على مدينة خنيفرة ،رسالة استنكار صوب وزارة  الصحة والحماية الاجتماعية”المشكلة تتجلى في غياب الأطباء الأخصائيين، مما يفاقم وضع المرضى ويجعل مواعيد الفحص والعلاج بعيدة المنال. هذا الواقع يضع المرضى وأسرهم في مواجهة صعوبات جسيمة، مما يدفع بعضهم إلى البحث عن رعاية صحية في وجهات أخرى، رغم التحديات والظروف الاجتماعية الصعبة.“أزمة صحية تخيم على مدينة خنيفرة ،رسالة استنكار صوب وزارة  الصحة والحماية الاجتماعية”

البيان الذي أصدره الموقعون على هذه الرسالة يستنكر التسيب والإهمال الواضحين في قسم المستعجلات، ما يعرض حياة المرضى للخطر ويؤدي إلى حالات فوضى وارتباك. يتساءلون عن كيفية التعامل مع الحالات الحرجة التي تحدث بين الحين والآخر، خاصة في فترات غياب الأطباء المتخصصين.“أزمة صحية تخيم على مدينة خنيفرة ،رسالة استنكار صوب وزارة  الصحة والحماية الاجتماعية”

إن هذا النداء ليس مجرد صرخة يائسة، بل هو استمرار للدعوة إلى تحسين وتعزيز الخدمات الصحية في مدينتنا. نأمل أن تلتفت السلطات الصحية إلى هذا الصوت، وأن يتم اتخاذ الإجراءات الضرورية لضمان حق كل مواطن في الحصول على رعاية صحية ولو متواضعة وفي الوقت المناسب.

إن توفير الرعاية الصحية الجيدة ليس مجرد واجب، بل هو ركيزة أساسية لتعزيز صحة ورفاهية المجتمعات.

مشاركة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *